المتابعون

الجمعة، 1 يونيو، 2012

العمانيون ووحي الزحف ...


العمانيون ووحي الزحف ... الى المجهول

 شهر عسل اوربي يا حكومة

قد يشير البعض الى الكتاب بهذا الوقت بأصابع الاتهام ويقول بدؤ المحرضين المغرضي المتربصين لاخطاء الحكومة والسلطان ووزير الديوان وحاشية شؤون البلاط ولكن ان لم نكتب تموت ضمائرنا وتدفن دون تغسيل ودون نعش يسير بها و المشيعون ينادون اذكرالله يا غافل .


اذكر الله يا غافل

 تتجه ملاين الريالات الى اوربا اللهم لا حسد ولا ضغينه كثر الله من صدقاتكم ومن اموالكم وجعلها سند وعون للمحتاجين وللتجار وللعاملين عليها وللمؤلفة قلوبهم من الصبية والمساكين وعابري السبيل .



اذكر الله يا غافل




 الشعب بالصحراء ثائر والشورى يحاول جاهد والعقلاء حكموا العقل والرشداء والمخلصين سارعوا بالمساعدة والوقوف على المشكله والعسكر جهز كعادته القوافل وذكر الله يا غافل .


اذكر الله يا غافل

 قبل شهور اعتصم المدرس ولحقه الطالب وتبعهم الدخاتر ونفجر العمال بمخيزنه وفهود ومرمول ومناطق الامتياز ونتشرت الاخبار بالواتساب والبي بي ومواقع التواصل،  تدعوا شباب الصناعية بالرسيل للاضراب ومساندة الاصحاب وطوقت الرسيل بالمدافع .




اذكر الله يا غافل....




  السؤال الى متى يا عالم الى متى يا ناس كل مشاكل البلد اصبحنا غريبين عن ايجاد الحلول لها قبل ان تستفحل و لا نعرف ما تخبيه الايام  فهل تنتظرون الى ان ينفجر الشعب ، بكل مرة يعتصم والله في الافق هناك شيئ يخوف اشد من خوفنا من الاعصارات التى تأتينا اخبارها  بين فترة واخرى خوفنا من الزحف الى المجهول الذي الان تزكيه تصرفات كبار القوم ممن يمسكون بزمام الامور بالحكومة ويصرون على تطبيق سياسة اسقطت عروش بالربيع العربي فهل تريدون لعمان انت تصل الى ما وصلت اليه دول الربيع العربي ، تتغنون بالامن والامان اي امن اذا لم تعالجوا البطالة والمديونين والرواتب الضعيفه ، تراهنون بطيبة الشعب وخلقه وان العماني على خلق حاشه ان يثور الى متى يبقى طيب والبعض يزكي الفتنه بعدم الاهتمام ولا مباله اين مطالب الشعب بالاعتصامات صندوق الزواج زيادة الرواتب توظيف الباحثين، اعطاء الباحثين منحة شهرية هيئة الشباب، حرية التعبير، محاسبة المفسدين والقضاء على الفساد من جذوره  ووووالخ اين كل هذا .

ان لم نصنع التغيير الحقيقي ف الزحف قادم لا محال لكل شيئ نهاية وهنا لست ادعو الى فتنه ولكن رسالة تحذيريه لصناع القرار ، البلد محتقن الشعب يريد ان ينفجر اذا كنتم في قصوركم لا تشعرون ولا تحسون وبتجارتكم واموالكم وابنائكم مشغولين فنتبهوا ( ان كنت في نعمة فرعها ان المعاصي تزيل النعم ) هل من الانصاف ان لا نلتفت الى مطالب الشعب ونترك الامور تزيد والشعب يحتقن وبالانتظار يصبر ويلهي نفسه بالصمت وتاتيه كلمة الخير قادم اي خير هذا ولحكومة لا تحل مشكلة الا بعد ان يقام عليه اعتصام .


. واخيرا اقول اذكر الله ياغافل ويامن تكتبون وتمتدحون سياسة الحكومة وان لا تشوهوا صورة البلد برسائل الواتساب وغيرها التى تنتشر هذه الايام عن ما يحدث بأوربا من انفاق فاق التصورات اقول لكم اتقوا الله في هذا الشعب اتقوا الله في قول كلمة الحق اتقوا الله في شعب ينتظر ويعلق الامال والاحلام ليل نهار ينتظر الفرج والسعادة ترتسم على وجهه ليحس بالمواطنة التى تريدون ان تنشروها وانتم افعالكم تعكس اقوالكم اتقوا الله في شعب مديون حتى النخاع اتقوا الله في الباحثين عن العمل اتقوا الله في المساكين سجناء الراى المزجوجين بالسجون اتقوا الله في عمال القطاع الخاص اصحاب 3% كم وكم في رقابكم يامسؤلين الله الله فالحمل ثقيل والدرب طويل فهل تزودتم للاخرة    .


اتقوا الله في فسمعت الوطن والمواطن  امانه.


كفى استهانة .